الخميس, 19 أكتوبر, 2017

في الذكرى السنوية الأولى لتأسيسها “DAR” تكرم الكاتب والباحث الفلكلوري صالح حيدو
في الذكرى السنوية الأولى لتأسيسها “DAR” تكرم الكاتب والباحث الفلكلوري صالح حيدو

في الذكرى السنوية الأولى لتأسيسها “DAR” تكرم الكاتب والباحث الفلكلوري صالح حيدو

سازفان حمو -دلشاد كدو – القامشلي – آشا نيوز

أحتفلت دار نشر “DAR” يوم الجمعة، 7 تموز الجاري بالذكرى السنوية الأولى لتأسيسها كأول دار نشر كردية بسوريا في قاعدة منظمة بيل بمدينة قامشلو / القامشلي شمال شرقي سوريا.

بحضور العديد من الكتاب والشعراء والصحفيين والنشطاء وشخصيات سياسية ألقى المدير العام لـ DAR، شيار عيسى، كلمة رحب فيها بداية بالحضور وسرد بعدها قصة أنطلاقة دار والنتاج الذي قدمته خلال عام من العمل المتواصل.

شيار عيسى مدير “DAR” أوضح لـ آشا نيوز أن “الهدف الرئيسي من تأسيس دار نشر “DAR” في 4/7/2016 هو حث الناس على العودة إلى ثقافة القراءة وكذلك تشجيع الكُتاب الكُرد والقيام بطباعة كتبهم”.

عيسى أشار في حديثه إلى أنه خلال عام من العمل المتواصل اصدروا 13 كتاباً تنوعت بين السياسية والأبحاث والأدب والشعر والقصة بعضها طبعت باللغة العربية واخرى بالكُردية.

ومنحت “DAR” جائزتها السنوية للإبداع للكاتب والباحث الفلكلوري الكُردي صالح حيدو، لدوره الهام في توثيق التراث الكُردي حسب القائمين على الجائزة، كما تم منحه مبلغ مالي قيمته (500) ألف ليرة سورية، بالإضافة لكفل DAR بطباعة جميع كتبه.

صالح حيدو من جانبه قال لـ آشا نيوز “أنه ليوم سعيد بالنسبة لي، يوم تكريمي من قبل دار نشر (DAR)، هذه الجائرة بالنسبة لي أهم من الجوائز العالمية كونها مقدمة من جهة كردية لكاتب كُردي”.

حيدو أضح أن “كان يمنع علينا معرفة ثقافتنا وتعلم لغتنا، لذلك افنيت أكثر من 45 سنة من عمري في جمع وحماية الثقافة والفلكلوري الكُردي، أيام وأشهر وسنوات لم ارى منزلي وأنا أبحث في عموم وطني لجمع وحماية ثقافة شعبنا”.

واعلن عن افتتاح دار نشر “DAR” وتعني الشجرة بالكُردية في الرابع من تموز / يوليو الجا2016 وتتخذ من مدينة قامشلو / القامشلي مركزا لها.

رابط مختصر:

مقالات ذات صله

علق على المقال