قيادي ينفي وجود خلافات بين قطبي المجلس الوطني الكردي

0 18

بلند علي – القامشلي – آشا نيوز

نفى قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا وجود أي خلافات بين “الحزبين الرئيسيين” في المجلس الوطني الكردي على خلفية انسحاب ممثل حزب يكيتي من اجتماع للأمانة العامة للمجلس عقد الأسبوع الماضي.

شمدين نبي، رئيس المجلس المحلي الشرقي لـ المجلس الوطني الكردي بمدينة قامشلو

وصرح شمدين نبي، رئيس المجلس المحلي الشرقي لـ المجلس الوطني الكردي بمدينة قامشلو لـ آشا نيوز أنّ “لا يوجد أي خلافات ضمن المجلس الوطني الكردي وخاصة بين الحزبين الرئيسيين (حزب يكتي الكردي – الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا )”.

وأوضح القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني سوريا، أن “المجلس حالة توافقية وكل من يروج لوجود خلافات ضمن المجلس وبين الحزبين الرئيسيين هو واهم ويسعى لخلق فتنة بين احزاب المجلس خاصة وان المجلس بات اليوم كتلة سياسية تمثل الشعب الكردي في جميع المحافل الدولية ومنها لقاء المجلس الأخير مع الخارجية الفرنسية”.

ونوه نبي إلى ضرورة دعم المجلس الكردي شعبياً بقوله “على جماهيرنا وشعبنا دعم المجلس الوطني الكردي والحفاظ عليه كونه يمثل تطلعات شعبنا ويدافع عن حقوقه القومية المشروعة على الساحة السورية والإقليمية والدولية”.

وقال مصدر مطلع من الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا فضل عدم الكشف عن أسمه لـ آشا نيوز أن”اللجنة المركزية لـ PDK-S عقدت اجتماعاً طارئاً لمباحثة مطالب حزب يكيتي ونقاط الخلاف بين الطرفين”.

وأشار المصدر أن “الاجتماع أكد على ضرورة الحفاظ على وحدة المجلس الوطني الكردي والسعي لحل الخلافات داخلياً دون تصعيد بين الطرفين والتأكيد على أهمية دور وتواجد يكيتي داخل المجلس الكردي”.

وأشار المصدر إلى أن “الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا يرفض تولي حزب يكيتي لمنصبي نائب رئيس الائتلاف وعضو الهيئة العليا للمفاوضات وانه يجب على يكيتي التنازل عن أحد المنصبين لـ PDK-S”.

ويتهم حزب يكيتي الكردي الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا بالتراجع عن اتفاق بين الطرفين يقضي باعتلاء حزب يكيتي لمنصب نائب رئيس الائتلاف لقوى الثورة والمعارضة السورية، ما أدى إلى بروز خلافات بين الطرفين وانسحاب ممثل يكيتي من اجتماع للأمانة العامة للمجلس الكردي عقد الجمعة 28 حزيران الماضي بمدينة قامشلو / القامشلي شمال شرقي سوريا.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...