رغم تفوقهما.. قوانين وزارة التربية في إقليم كردستان تبدد حلم علي وزيني في دخول كلية الطب البشري

زيني مرعي نجحت في الثانوية العامة بنسبة ٩٧،٨% والطالب علي دمير حصل على ٩٦،٧%

0 622

آشا نيوز – أربيل

بدد قانون وزارة التربية في إقليم كردستان حلم طالبين كرديين من سوريا في الالتحاق بكلية الطب البشري لاعتبارهما أجانب.

الطالبة زيني مرعي من منطقة الجزيرة والطالب علي دمير من كوباني، حصدا علامات عالية في الشهادة الثانوية العامة بالإقليم وبنسبة ٩٧،٨% للطالبة زيني والطالب علي حصل على ٩٦،٧% من المجموع العام للعلامات.

ويحق للطالبين وفق النسبة التي حصلوا عليها الدراسة في كلية الطب البشري إلا أن قوانين وزارة التربية كانت العائق أمام طموح الطالبين اللاجئين في الإقليم.
وبموجب تلك القوانين ولاعتبارهما من الأجانب ولا يحملان الجنسية العراقية، يستوجب على كل طالب أجنبي أن يدفع مبلغ 10,000$، عشرة آلاف دولار سنوياً، ليتم قبوله في الكلية.

وبحسب والد زيني فأن هذا المبلع كبير جداً ليس فقط على اللاجئين وحتى بالنسبة للمواطنين العراقين أنفسهم.

ولاقت قصة زيني وعلي تعاطفاً كبيراً من رواد مواقع التواصل الاجتماعي حيث كتب الناشط لوند حسين منشوراً ناشد فيه “حكومة إقليم كوردستان أن تراعي وضع إخوتنا اللاجئين، وتعيد النظر في قوانينها بالنسبة لأشقائهم من إقليم كوردستان (سوريا) وتقبل طلابنا وتتعامل معهم استثنائيا كمواطنيها وليسوا كأجانب، ويتم إعفائهم من تلك الضريبة التي تعيق متابعة دراستهم”.
قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...