أردوغان ينتقد زعيم حزب معارض للقائه نوابا ألمان مناصرين لـ “العمال الكردستاني”

0 338

آشا نيوز – وكالات

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، زعيم حزب “الشعب الجمهوري” المعارض كمال قليجدار أوغلو، بسبب لقائه نوابا ألمانا يناصرون لحزب العمال الكردستاني (PKK).

وجاء حديث أردوغان في كلمة ألقاها الخميس في المقر الرئيسي لحزب العدالة والتنمية بالعاصمة أنقرة، خلال اجتماع موسع لرؤساء فروع الحزب.

وقال أردوغان إن قليجدار أوغلو يلتقط أنفاسه دائما في ألمانيا كلما جرت انتخابات في تركيا.

وأشار إلى أن قليجدار أوغلو أجرى خلال زيارته إلى ألمانيا لقاءات، جميعها مغلق تقريبا، وهو ما يجعلها جولة غريبة.

وأوضح أن زعيم “الشعب الجمهوري” التقى خلال الزيارة نوابا وشخصيات كرست حياتها السياسية لمعاداة تركيا وتُعرف بقربها من المنظمات الإرهابية التي تهاجم تركيا.

وشدّد الرئيس التركي أن هذه الشخصيات التي التقط معها قليجدار أوغلو الصور، كانت قد تحدثت على منبر المجلس الاتحادي الألماني رافعة راية التنظيمات الإرهابية.

وأكّد أردوغان أن واحدة من تلك الشخصيات التي التقاها قليجدار أوغلو، نائبة من أصل تركي تُعرف بسعيها الشديد لإخراج “العمال الكردستاني” من قائمة الإرهاب في ألمانيا.

ولفت أردوغان إلى أنه لا يريد ذكر اسم تلك النائبة حتى لا يعطي لها قدرا وقيمة، مؤكدا أنها تتصدر جميع الاجتماعات الداعمة لامتدادات “العمال الكردستاني” في ألمانيا.

وبيّن أن هذه النائبة تعد من بين المناصرين المتعصبين للمنظمة الإرهابية، إلى درجة أنها رفعت راية “PKK” الامتداد السوري للمنظمة، في البرلمان الألماني بحسب وصفه.

أردوغان قال إن قليجدار أوغلو شارك في ندوة مغلقة مع صحفيين ألمان وأعضاء من حزبه في برلين، وإن من بين المشاركين في الندوة شخصية تُعرف بأنها متحدثة باسم منظمة “غولن” الإرهابية في ألمانيا، إلى جانب مناصرين
لـ”PKK”.

وكان حزبا “العدالة والتنمية” و”الحركة القومية” قد شكّلا “تحالف الشعب” في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت في 24 يونيو/حزيران الماضي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...