الرئيس الفرنسي يتصل بنظيره الروسي ويدعو لحماية الكرد في سوريا

0 602

آشانيوز – وكالات

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء لنظيره الروسي فلاديمير بوتين على ضرورة إنهاء الحرب في سوريا ضد تنظيم داعش، ودعاه الى العمل على حماية القوات المشاركة في الحرب على الجهاديين وبينها القوات الكردية.

قال ماكرون لنظيره الروسي “المعركة ضد تنظيم داعش لم تنته بعد ولا تزال متواصلة على الأرض في إطار الائتلاف الدولي”.

ويأتي هذا الاتصال الهاتفي بعد أسبوعين على الإعلان المفاجىء للرئيس الأميركي دونالد ترامب بسحب الألفي جندي أميركي المتمركزين في سوريا.

وتابع بيان الإليزيه أن ماكرون شدد لبوتين “على ضرورة تجنب أي زعزعة للاستقرار يمكن أن يستفيد منها الإرهابيون وعلى ضرورة حماية القوات الحليفة داخل الائتلاف، خاصة الكرد منهم، آخذا بعين الاعتبار التزامهم الثابت بمكافحة الإرهاب الإسلامي”.

وبعد أن ركز على أهمية التوصل الى تسوية سياسية لإنهاء الحرب في سوريا “شدد الرئيس الفرنسي على الأهمية القصوى لتحمل مجمل القوى المعنية مسؤولياتها لفتح الباب أمام عملية دستورية موثوقة، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة تحت إشراف الامم المتحدة” حسب البيان نفسه.

وتتمتع روسيا بنفوذ كبير في سوريا عبر الدعم الكبير الذي تقدمه للنظام في دمشق، وازدادت مسؤولياتها بعد الإعلان عن سحب القوات الأميركية من هذا البلد.

إلا أن قرار الرئيس الأميركي بسحب قواته من سوريا يعقّد الموقف الفرنسي، حيث لباريس نحو 1200 جندي يشاركون في الائتلاف المناهض لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...