المقداد حول الحوار مع الكرد: أصبحت الأمور في خواتيمها

0 522

آشا نيوز – وكالات

عبر نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد الأربعاء عن تفاؤله إزاء الحوار مع الإدارة الذاتية الديمقراطية والتي تريد إبرام اتفاق سياسي مع دمشق، مشيرا إلى حدوث تقدم فيما يتعلق بالمحادثات التي توسطت فيها روسيا.

وسعت قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب عامودها الفقري إلى إحياء المحادثات مع دمشق بعدما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراره بسحب القوات الأمريكية من مناطقهم. كما تحرص تلك الجماعات على ردع هجوم تهدد به تركيا.

وردا على سؤال حول تقدم المحادثات، قال المقداد إن من الضروري دوما الحفاظ على التفاؤل مضيفا ”التجارب السابقة (مع الجماعات الكردية) لم تكن مشجعة ولكن الآن أصبحت الأمور في خواتيمها“.

كما عبر عن اتفاقه مع بيانات أصدرتها جماعات كردية في الآونة الأخيرة. وقال ”إذا كان بعض الأكراد يدعي أنه جزء لا يتجزأ من الدولة السورية ومن شعب سوريا فهذه هي الظروف المواتية. لذلك أنا أشعر دائما بالتفاؤل“.

وتابع في تصريحات لمجموعة صغيرة من الصحفيين، منهم مراسل رويترز، ”نشجع هذه الفئات والمجموعات السياسية على أن تكون مخلصة في الحوار الذي يتم الآن بين الدولة السورية وهذه المجموعات“، مضيفا أنه يجب الأخذ في الاعتبار أنه لا بديل عن ذلك.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...