فصلة يوسف: جاهزون للحوار مع PYD لأنه يمثل السلطة الموجودة على أرض الواقع

جاءت تصريحات فصلة يوسف مغايرة للموقف الرسمي للمجلس الوطني الكردي من الاتحاد الديمقراطي

0 515

آشا نيوز – متابعات

أبدت عضو الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي، فصلة يوسف، استعداد المجلس للحوار مع حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) معتبرة أن الأخير يمثل السلطة الموجودة على أرض الواقع.

وأضافت يوسف في تصريح لشبكة رووداو الإعلامية أن الرئيس مسعود البارزاني أكد خلال الاجتماع الذي عقده أمس الخميس مع قادة المجلس “ضرورة وحدة الصف والموقف الكوردي في هذه المرحلة الحساسة” وقد أجرى اتصالات مع الدول المعنية بالملف السوري للحد من التهديدات التي يتعرض لها الشعب الكردي في سوريا.

وحول موقف المجلس الوطني الكردي بشأن مبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني لتوحيد الصف قالت يوسف: “المبادرة التي أطلقتها KNK بفتح مقرات المجلس الوطني الكردي وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين تعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح، ولكن حتى الآن لم تترجم على أرض الواقع حيث لم يتم إطلاق سراح أي معتقل من سجون حزب الاتحاد الديمقراطي PYD”.

وأوضحت: “نحن كمجلس وطني كردي قلناها مراراً وتكراراً إن يدنا ممدودة لوحدة الصف، وأننا جاهزون للحوار ولكن ليس مع الـ KNK بل الـ PYD لأن الأخيرة تمثل السلطة الموجودة على أرض الواقع وما KNK إلا جزءاً منها ومن حركة المجتمع الديمقراطي TEV DEM “.

وأشارت إلى أنه للبدء بعمليه الحوار “يجب إيجاد أرضية ومناخ ملائم لذلك وإزالة العقبات أمام المجلس الوطني الكردي وتخفيف التصعيد الإعلامي وإطلاق سراح المعتقلين وفتح المكاتب وعودة المنفيين إلى الوطن وإتاحة المجال أمام المجلس للقيام بالعمل السياسي وعندما يتحقق ذلك نحن جاهزون للحوار”.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات فصلة يوسف حول سلطة “PYD” والتي اتت مغايرة للموقف الرسمي للمجلس الكردي من حزب الاتحاد الديمقراطي وحتى يوسف نفسها وصفت مراراً الاتحاد الديمقراطي بـ “سلطة الوكالة وسلطة أمر الواقع” متهمتاً PYD بممارسة “أعمال إرهابية”.

ويرى مراقبون أن الموقف الجديد للقيادية الكردية من الاتحاد الديمقراطي جاء بعد لقاء وفد من المجلس بالزعيم الكردي مسعود البارزاني، فهل حدث تغيير في موقف المجلس الكردي من الاتحاد الديمقراطي ام هو موقف شخصي من يوسف؟ سؤال برسم المجلس الوطني الكردي..

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...