كبرئيل موشي: معظم المسيحيين ليسوا مع استمرار النظام الديكتاتوري

0 507

آشا نيوز – متابعات

قال مسؤول مكتب العلاقات في المنظمة الآثورية الديمقراطية، كبرئيل موشي كورية أن معظم المسيحيين ليسوا مع استمرار النظام الديكتاتوري، لكن هناك خوفاً من البديل الأكثر سلبيةً.

وأوضح كورية في حوار مع مجلة (ذي كريستيان مونيتور) الامريكية، بأن النظام الديمقراطي العلماني هو الضامن لامن وسلامة المجتمع السوري المتنوع قوميا ودينيا.

وتابعكورية “أن معظم المسيحيين ليسوا مع استمرار النظام الديكتاتوري لكن لديهم خوف من بديل أسوأ. وأن بقاء النظام – الذي لم تعد القوات الموالية له تمثل إلا واحدة من الميليشيلت الكثيرة المنتشرة في البلاد- سيؤدي الى ظهور جماعات أكثر راديكالية وتطرف في ظل غياب الحل السياسي واعادة الاعمار”.

واشار كورية إلا أن “النظام استغل بروز الحركات الإرهابية المتطرفة وخوف المسيحيين وبقية الاقليات في سوريا منهم واظهر نفسه كحامي لهم. وعلى الرغم من ان الواقع يشير الى وجود مؤيدين للنظام بين المسيحيين إلا أن الكثير منهم كان يدرك جيداً أن الانضمام الى المعارضة يؤدي الى الاختفاء القسري أو الى الاعتقال أو الى الموت المباشر”.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...