بارزاني مخاطبا الايزيديين في “الأربعاء الأحمر”: سنفعل مابوسعنا لتضميد جراحكم

0 506

آشا ينوز – متابعات

وجه الزعيم الكردي مسعود بارزاني برقية تهنئة الى الأيزيديين بمناسبة قدوم رأس السنة الايزيدية عيد الأربعاء الأحمر.

وتعهد بارزاني بحماية الايزيديين وضمان مستقبلهم مشيرا الى ان اقليم كردستان لن يسمح لأي جهة بأن تفرض إرادتها عليهم مجددا.

وتعرض الايزيديون لأبشع الجرائم على يد تنظيم داعش الذي اجتاح سنجار في 2014 فقتل وسبى واختطف النساء والاطفال.

وهنأ بارزاني الأيزيديين بمناسبة قدوم عيد الأربعاء الأحمر، فيما أكد أنه سيفعل مابوسعه لتضميد جراحات الايزيديين بعد الظلم الذي لاقوه خلال السنوات الأربع الماضية.

وأكد بارزاني أن الكرد الايزيديين جزء مهم وعزيز من شعب كوردستان وأفراحنا وهمومنا واحدة”.

وبحسب باحثين، تعد الديانة الإيزيدية من الديانات الكردية القديمة وجميع نصوصها الدينية تتلى باللغة الكردية في مناسباتهم وطقوسهم الدينية.

ويحتفل الايزيديون بعيد الأربعاء الأحمر في الأربعاء الأول من شهر نيسان بحسب التوقيت الشرقي أي الأربعاء الثاني من الشهر الميلادي.

ويولي الايزيديون أهمية خاصة لشهر نيسان ويلقبونه بعروسة السنة إشارة الى جمال فصل الربيع كما تصادف معظم طقوسهم الدينية في هذا الشهر.

وبحسب المعتقد الايزيدي يتم في هذا اليوم تسليم السلطة إلى الملك طاووس ليدير شؤون الدنيا، وهو من الأعياد المقدسة عند الايزيديين، حيث لا بد لكل بيت يزيدي من أن يقوم بذبح خروفا في ليلة العيد، يطبخ قسماً منه ويوزع قسماً آخر على الفقراء.

وقال بارزاني “سيبقى اقليم كردستان نموذجا للتسامح الديني والتعايش وتقبل الآخر بين كافة المكونات الدينية والقومية”.

ووفق إحصائيات غير رسمية يبلغ عدد الايزيديين نحو نصف مليون نسمة في عموم في العراق وبضمنه إقليم كردستان، ويقطن غالبيتهم في نينوى ودهوك.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...