الجمعة, 24 نوفمبر, 2017

السير مشياً خيار سكان القامشلي الوحيد لتفادي غلاء أسعار سيارات الأجرة
السير مشياً خيار سكان القامشلي الوحيد لتفادي غلاء أسعار سيارات الأجرة

السير مشياً خيار سكان القامشلي الوحيد لتفادي غلاء أسعار سيارات الأجرة

آشا نيوز – القامشلي

يشتكي معظم سكان مدينة القامشلي في كوردستان سوريا من غلاء أسعار التنقل عبر سيارات الأجرة (عمومي)، حيث تبلغ سعر أقل توصيلة ضمن المدينة، 300 ليرة سورية حتى إن لم تتجاوز المسافة 300 متراً.

سازفان سليمان أحد سكان مدينة القامشلي تحدث لـ آشا نيوز “لدي محل في سوق المدينة وأسكن في حي السياحي،  بسبب عدم توفر خدمة السرفيس في حيّنا، غالباً ما أتنقل بسيارات الإجرة، وأدفع في كل مرة 300 ليرة وهذا مبلغ مرتفع مقارنة بالمسافة  بين بيتي ومكان عملي”

غياب الرقابة السبب الرئيسي في ارتفاع أسعار أجرة السيارات العامة

مضيفاً ” في السابق كانت مؤسسة المرور التابعة للحكومة السورية تضع قائمة بأسعار التوصيلات أما الآن فلا يوجد رقابة على سائقي سيارات الأجرة ولم يتم وضع قائمة بأسعار التوصيلات من قبل ترافيك روج آفا، ، لذلك بعض أصحاب سيارات الأجرة يستغلون غياب الرقابة ويطلبون أسعار مرتفعة قد تصل إلى 600 ليرة للتوصيلة الواحدة ضمن المدينة”

مدينة الحسكة التي تبعد عن القامشلي مسافة تقل عن 90 كيلومتراً تبدأ فيها أسعار توصيلة سيارة الأجرة داخل المدينة من 150 ليرة سورية، وغالباً لا تصل سعرها إلى أكثر من 300 ليرة، ما يعني أن الفارق بين أسعار توصيلات الأجرة بين المدينتين يصل إلى الضعف.

 

مقالات ذات صله

علق على المقال