الأربعاء, 19 سبتمبر, 2018

موظفي الحسكة يدفعون أكثر من 10 ألاف ليرة رشوة لإستلام رواتبهم

موظفي الحسكة يدفعون أكثر من 10 ألاف ليرة رشوة لإستلام رواتبهم

مايا سليمان – عامودا – آشا نيوز

أصدر اللواء جايز حمود الموسى محافظ الحسكة اليوم الاثنين تعميماً جديداً يقضي بإلزام العاملين في القطاع العام والبالغين من العمر بين20 – 42 عاماً المكلفين بالخدمة الاحتياطية بضرورة تقديم بيان وضع عائلي من شعب تجنيدهم كشرط اساسي للحصول على رواتبهم.
وحصلت آشا نيوز على معلومات تفيد بأن رؤساء شعب التجنيد رفضوا تزويد الموظفين بالورقة المطلوبة وذلك بحجج واهية, ويتم منحها عن طريق سماسرة مقابل مبلغ يتراوح بين 10000 الى 25000 ليرة سورية و في مقارنة مع راتب الذي يتقاضاه الموظف فأن هذا المبلغ قد يزيد عن نصف مرتبه.

موظف من مدينة الحسكة فضل عدم الكشف عن أسمه تحدث لـ آشا نيوز “عند مراجعتي لشعبة التجنيد، تم ابتزازي ومطالبتي بدفع مبلغ 15000 ليرة سورية للحصول على ورقة بيان الوضع, وقمت مضطراً لدفع المبلغ للحصول على بيان الوضع حتى اتمكن من استلام راتبي”

جايز الموسى محافظ الحسكة ومنذ تعيينه اصدر تعميمات وقرارات عديدة يعتبرها الموظفون مجحفة بحقهم، الأمر الذي خلق حالة من الاستياء العام اتجاه قراراته، خاصة ضمن الظروف المعيشية والاقتصادية الصعبة التي يعشيها مواطنو المدينة.

مقالات ذات صله

علق على المقال