الأحد, 20 مايو, 2018

التقدمي يخرج عن صمته ويدين ويشجب اغلاق مكاتبه من قبل الإدارة الذاتية
التقدمي يخرج عن صمته ويدين ويشجب اغلاق مكاتبه من قبل الإدارة الذاتية

التقدمي يخرج عن صمته ويدين ويشجب اغلاق مكاتبه من قبل الإدارة الذاتية

القامشلي – آشا نيوز

أدان المكتب السياسي للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا إغلاق مقراته من قبل قوات الآسايش التابعة للإدارة الذاتية، وفي تصريحاً طالعته آشا نيوز ووصف التقدمي قرار الإغلاق بالأعمال والممارسات التعسفية.

وجاء في التصريح الذي نشر اليوم على الموقع الرسمي للحزب “في الوقت الذي يواجه شعبنا الكردي في سوريا تحديات ومخاطر جسيمة نتيجة حالة التشتت والانقسام في صفوفه، يقوم الأسايش بقرار من الإدارة الذاتية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي ( PYD) بإغلاق مكاتب الأحزاب الكردية بذريعة عدم وجود تراخيص لها، وكان لحزبنا نصيب وافر من هذا القرار التعسفي، إذ أقدمت هذه الجهات على إغلاق مكاتب حزبنا في كل من سريه كانيه، تل تمر، درباسية، قامشلو شرقية، كركي لكي، الحسكة، ديريك،  حتى تاريخه”.

وأضاف التصريح “إننا في الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا في الوقت الذي ندين ونشجب هذه الأعمال والممارسات التعسفية، نرى بأن مثل هذا التصعيد يعّقد المشهد السياسي الكردي، ويعمق الشرخ في الشارع الكردي بشقيه السياسي والشعبي، والذي لا ولن يخدم مصلحة شعبنا الكردي في سوريا”.

ودعا التقدمي في تصريح”هذه الجهات إلى الكف عن هذه السياسات الخاطئة التي تلحق الضرر والأذى بالنضال القومي الكردي، وتسعى لشل الحياة السياسية والحزبية في كردستان سوريا”.

وكانت قد أغلقت قوات الآسايش التابعة للإدارة الذاتية أكثر من 45 مقراً لأحزاب ومنظمات غير مرخصة من قبلها معظمها مقرات للمجلس الوطني الكردي وأحزابه وبينها مقرات للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا والذي لا ينضوي تحت أي اطار سياسي كردي بالإظافة لمقرات للمنظمة الاثورية الديمقراطية.

مقالات ذات صله

علق على المقال