سلمان الخليل: PDK-S رفض انضمامنا للمجلس ولن ننضم لأطر نختلف معها سياسياً

0 29

القامشلي – آشا نيوز

رفض المجلس الوطني الكردي طلب حزب آزادي الكردستاني الموحد في الانضمام إليه وذلك بعد اصرار الحزب الديمقراطي الكردستاني بشدة على رفض قبول انضمامه وذلك في الاجتماع الاخير للمجلس والذي عقد اليوم الجمعة في مدينة قامشلو / القامشلي شمال شرق سوريا.

وقال سلمان ابراهيم الخليل عضو الهيئة القيادية لحزب آزادي الكردستاني الموحد لـ آشا نيوز “عقد اليوم اجتماع المجلس الوطني الكردي وتم في هذا الاجتماع رفض الطلب الذي قدمناه باسم حزب آزادي الكردستاني الموحد للانضمام إلى المجلس، ونرى بأن قرار الرفض هذا قرار غير حكيم ولا يخدم القضية الكردية في هذا الظرف الحساس”

ونوه خليل أنه “هناك أحزاب دافعت عنا ورأت بأن انضمامنا الى المجلس يساهم في اعطاء قوة أكبر للمجلس كون حزبنا صاحب موقف سياسي ونضالي يشهد له كما إن حزبنا له حضور جماهيري جيد، لكن وقوف الحزب الديمقراطي الكردستاني- سوريا (PDK-S) في وجهنا دون مبرر واستخدامه لنفوذه القوي في المجلس حال دون انضمامنا للمجلس”

وأضاف خليل “إننا نحمل ال الحزب الديمقراطي الكردستاني- سوريا، المسؤولية الكاملة في ذلك وتصرفه هذا لا يخدم وحدة الصف الكردي الذي كان ينادي به دائما البرزاني الخالد وكذلك يدعو له الآن الرئيس مسعود البرزاني، إن هؤلاء الرافضين يعملون بالضد من نهج البرزاني الذي يدعون أنهم يسيرون عليه”

وأختتم خليل حديثه “وأود أن أقول بأن بالخط السياسي لحزب آزادي الكردستاني سيبقى كما هو الملتزم بالنهج القومي لقضية شعبه الكردي ولن يحيد عنه، أما حول انضمامنا لأطر أخرى فهذا ليس ضمن برامجنا في المرحلة الراهنة رغم احترامنا لجميع هذه الاطر لكننا لا يمكن أن ننضم لاطار سياسي نختلف معه الرؤى والمواقف السياسية”

وكان قد أعلن25 يناير, 2017 كل من حزب آزادي الكردي في سوريا وتيار التواصل في سوريا وحزب آزادي الكردستاني القيام بوحدة اندماجية، والعمل والنضال تحت اسم: حزب آزادي الكردستاني الموحد بعد عقد مؤتمر صحفي في مدينة قامشلو/ القامشلي شمال شرقي سوريا.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...