الإثنين, 26 فبراير, 2018

الإعلام الحر يحمل الديمقراطي والعدالة والتنمية مسؤولية مقتل الصحفية نوجيان آرهان
الإعلام الحر يحمل الديمقراطي والعدالة والتنمية مسؤولية مقتل الصحفية نوجيان آرهان

الإعلام الحر يحمل الديمقراطي والعدالة والتنمية مسؤولية مقتل الصحفية نوجيان آرهان

القامشلي – آشا نيوز

اصدر اتحاد الاعلام الحر في سوريا، اليوم الجمعة, بياناً وجهه إلى الرأي العام الكردستاني والدولي, مندداً بما سماه استهداف الإعلاميين في ساحات المعارك الدائرة في منطقة شنكال/ سنجار في اقليم كردستان العراق اثناء تغطيتهم للأحداث هناك.
البيان حمل الحزب الديمقراطي الكردستاني – العراق وحزب العدالة والتنمية التركي مسؤولية مقتل الاعلامية نوجيان آرهان واستهداف الإعلاميين في شنكال، مشيراً أن “ذلك يشكل خطراً على حياة كل الصحفيين العاملين في باشور كردستان”.
وجاء في البيان الذي طالعته آشا نيوز “تلقينا اليوم نبأ استشهاد مراسلة وكالة أنباء المرأة (JINHA) نوجيان آرهان متأثرة بجراحها بعد استهدافها من قبل مسلحين الحزب الديمقراطي الكردستاني وحزب العدالة والتنمية في الثالث من شهر آذار الجاري أثناء تغطيتها لأحداث ناحية خانصور”.
كما وقدم الاتحاد من خلال البيان تعازيه ذاكراً” نتقدم بالتعازي لعائلة الشهيدة وكافة الزملاء الإعلاميين وأصحاب الكلمة الحرة بفقداننا الزميلة نوجيان آرهان، ونعاهدها بأننا لن نتوانى عن إظهار حقيقة ما يحاك وسنواصل النضال والسير في الدرب الذي سلكته الشهيدة نوجيان وباقي الإعلاميين الذين استشهدوا أثناء أداء رسالتهم الإعلامية.
واختتم البيان بمناشدة كل الغيورين والمنظمات والمؤسسات الكردستانية والدولية المعنية بحماية الصحفيين والإعلاميين بالتحرك وأداء مسؤولياتها القانونية والأخلاقية للضغط على سلطات إقليم كردستان العراق, لمحاسبة المسؤولين عن استهداف الصحفيين لضمان حرية العمل الصحفي تماشياً مع الأعراف والمبادئ الديمقراطية.

مقالات ذات صله

علق على المقال