أوسو لمنتقدي يكيتي: سيظل صوتنا عاليا في وجه استبداد النظام والـ PYD

0 20

القامشلي – آشا نيوز

هاجم عضو المكتب السياسي في حزب يكيتي الكردي المنتقدين لتصريحات قيادات يكيتي المناهضة لسياسات حزب الاتحاد الديمقراطي من الأحزاب الحليفة المنضوية تحت راية المجلس الوطني الكردي.

وكان قد أكد حسن صالح، نائب سكرتير حزب يكيتي الكردي، في تصريحاً لوسائل إعلامية، رفضهم لقرار الإدارة الذاتية بإغلاق مقرات المجلس الوطني الكردي، مضيفاً في تصريحه، أنهم لم يطلبوا في السابق الترخيص من حزب البعث الحاكم في سوريا ليطلبوه اليوم من الإدارة الذاتية حسب وصفه.

وكتب أوسو في منشور على صفحته في الفيس بوك اليوم الجمعة، “كأن التاريخ يعيد نفسه أحيانا، قبل الثورة السورية، عندما كنا نقوم ببعض الاحتجاجات السلمية هنا وهناك مطالبين بحقوق شعبنا العادلة، كنا نسمع من البعض ( لولا ما يقوم به حزب يكيتي، لكان الرئيس وقع على مرسوم إعادة الجنسية للكرد المجردين منها وووو…….)”.

مضيفاً “للأسف وكأن التاريخ يعيد نفسه اليوم، ونسمع بعض الأصوات التي تقول: لولا تصريحات قيادات يكيتي، ما كان مسلحوا pyd أغلقوا مكتب الشرقية للمجلس”.

ونوه أوسو على أنه “نقول لهذه الأصوات: عليكم ان تعيدوا النظر في فهمكم للاستبداد، من ناحيتنا كما كان صوتنا عاليا في وجه استبداد النظام، سيظل هذا الصوت عاليا في ضد استبداد p y d،حتى تعم الديمقراطية في ربوع كردستان سوريا”.

وكان قد اغلت قوات الآساييش التابعة للإدارة الذاتية مقر المجلس الوطني الكردي الشرقي في مدينة قامشلو / القامشلي شمال شرقي سوريا، بعد إعادة فتحه بيومين من قبل الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...
error: المحتوى محمي من النسخ