الجمعة, 24 نوفمبر, 2017

عبدالسلام أحمد: نحن الطرف الأقوى في المعادلة السورية والأزمة لن تحل بدون مشاركتنا
عبدالسلام أحمد: نحن الطرف الأقوى في المعادلة السورية والأزمة لن تحل بدون مشاركتنا

عبدالسلام أحمد: نحن الطرف الأقوى في المعادلة السورية والأزمة لن تحل بدون مشاركتنا

بلند علي – القامشلي – آشا نيوز

قال عبدالسلام أحمد، القيادي البارز في حركة المجتمع الديمقراطي (TEVDEM)، أنهم اليوم الطرف الأقوى في المعادلة السورية وأن الأزمة السورية لن يتم حلها بدون مشاركتهم كطرف رئيسي في المفاوضات.

تصريحات أحمد جاءت في كلمة ألقاها أثناء حضوره مراسيم دفن الشاعر الكُردي فرهاد عجمو، بمدينة قامشلو / القامشلي شمال شرق سوريا.

وحول اقصاء حركة المجتمع الديمقراطي والإدارة الذاتية من المشاركة في المؤتمرات والمباحثات الدولية حول الأزمة السورية، أكد أحمد أنه “في هذه الظروف الصعبة، استطعنا أن نفرض أنفسنا كطرف لايمكن تجاوزه وفي الوقت الحاضر نحن الطرف الأقوى في المعادلة السورية والأزمة السورية لن يتم حلها بدون مشاركتنا كطرف رئيسي في المفاوضات”.

وأضاف أحمد أنه “لا يمكن حل الأزمة السورية في جنيف أو استانة، بل الحل سيكون في مدينة عامودا وقامشلو”.

وأوضح أحمد إلى أنه “سابقاً طرقنا أبواب دمشق وبغداد واليوم جميع الأطراف سوف تأتي وتطرق أبوابنا، فهذه المنطقة التي تم تحريرها بدماء الشهداء سوف تصبح القبلة لجميع الأطراف التي ترى أنها معارضة بالإضافة للنظام السوري وإيران وتركيا التي تعيش أوضاعاً صعبة”.

وكانت حركة المجتمع الديمقراطي (TEVDEM) قد أعلنت عن تأسيس ‹الإدارة الذاتية› في العام 2014 بمشاركة مجموعة من الأحزاب من جميع مكونات المنطقة، وتضمنت تشكيل ثلاث كانتونات سياسية هي (الجزيرة – كوباني – عفرين).

فيديو:

مقالات ذات صله

علق على المقال