انتهاء اجتماع المجلس الوطني وKNK في قامشلو والاسايش تداهم مكان الاجتماع

0 17

بلند علي – القامشلي – آشا نيوز

انتهى الاجتماع بين رئاسة المجلس الوطني الكردي ولجنة المؤتمر الوطني الكردستان (KNK), اليوم الأثنين، في مدينة قامشلو / القامشلي شمال شرقي سوريا دون التواصل لنتائج واضحة.

وضم وفد رئاسة المجلس الوطني الكردي كل من (فصلة يوسف – محمود ملا – خليل حسام) وأما وفد المؤتمر الوطني الكردستاني فضم كل من عضو الهيئة القيادية للمؤتمر الوطني الكردستاني في روج آفا عبدالكريم عمر، وأعضاء المؤتمر، لقمان أحمي، عبير حصاف، طلال محمد، نصر الدين إبراهيم.

وبعد انتهاء الاجتماع عقد الطرفان مؤتمراً صحفياً أكدا فيه على الأجواء الإيجابية للاجتماع وضرورة العمل على توحيد الحركة السياسية الكردية.

فصلة يوسف نائبة رئيس المجلس الوطني الكردي أوضحت في كلمتها أن” المجلس الوطني الكردي لا يمكنه المشاركة في اجتماع تشاوري في ظل اعتقال حزب الاتحاد الديمقراطي لقيادي وأعضاء المجلس الوطني وإغلاق مقرات المجلس وأحزابه”.

يوسف أكدت أن “عقد هكذا اجتماع يتطلب توفير مناخ مناسب، من اطلاق سراح المعتقلين، ووقف الممارسات التعسفية والهجمات الإعلامية بحق المجلس والرموز الكردية وإعادة فتح المقرات”.

من جانبه قال عضو الهيئة القيادية للمؤتمر الوطني الكردستاني، عبد الكريم عمر أنه ” كمؤتمر وطني كردستاني نرى ان الوقت حان لتوحيد صفوف الشعب الكردي في ظل الصعاب والمكاسب التي تحققها القوات الكردية في المنطقة”.

عمر أوضح أن “أجواء الاجتماع كانت إيجابية جداً وهناك طلبات من المجلس الوطني الكردي سوف نقوم برفعها لقيادة المؤتمر الوطني الكردستاني”.

وداهمت دورية تابعة لقوات الآسايش المنزل اللذي عقد فيه الاجتماع اليوم الساعة 9:40 دقيقة، وهددت عضو الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي، فتحي كدو صاحب المنزل بالاعتقال كونه لم يحصل على رخصة لعقد الاجتماع.

فتحي كدو أوضح لـ آشا نيوز أن” دورية للآسايش داهمت منزلي بعد انتهاء الاجتماع بعشرين دقيقة وحاولوا دخول المنزل بالقوة بحجة عقد اجتماع دون الحصول على الرخصة ولكني منعتهم وجرى تلاسن بيننا”.

كدو أشار إلى أنه “قلت للدورية هذه المسرحيات غير مقبولة، الاجتماع جرى بيننا وبين قيادتكم وتحت حماية وانتشار عناصر الاسايش حول المنزل والآن تطالبونني بالرخصة”

وأضاف كدو “طلبوا مني الذهاب ومعهم ولكن في اللحظات الأخيرة اخلو سبيلي، وأكدت لهم ان منزلي يعقد فيه عشرات الاجتماع ولم ولن نطلب الرخصة من أي طرف كان”.

وكانت  لجنة المؤتمر الوطني الكردستاني عقدت العديد من الاجتماعات مع الاطراف والاحزاب السياسية والفعاليات  الاجتماعية والثقافية حيث اجتمعت  مع تجمع الديمقراطيين واليساريين الكرد في سوريا، والتحالف الوطني الكردي في سوريا والحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...
error: المحتوى محمي من النسخ