الجمعة, 23 فبراير, 2018

الخارجية الأمريكية تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد داعش
الخارجية الأمريكية تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد داعش

الخارجية الأمريكية تنفي نيتها البقاء في سوريا بعد داعش

سلافا خليل – قامشلو – آشا نيوز

نفت وزارة الخارجية الأمريكية، صحة الأنباء التي تحدثت مؤخراً عن نية واشنطن البقاء في سوريا لعقود، حتى بعد هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، أمس الجمعة، في مؤتمر صحفي: «هدفنا هو هزيمة تنظيم داعش وعدم القيام بأي شيء آخر غير ذلك. ونريد للسوريين أن يقودوا بلادهم، لا الولايات المتحدة ولا قوى أخرى، بل من قبل السوريين فقط».

وأضافت «هذا ليس هدفنا (البقاء في سوريا)، هدفنا هو دحر تنظيم داعش».

تصريحات المتحدثة الأمريكية، جاءت بمثابة تفنيد لتصريحات أدلى بها يوم الخميس، العميد طلال سلو، المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية حول الموضوع.

وكان سلو قد أفاد لـ ‹رويترز›، أن الولايات المتحدة لديها خطط للبقاء في سوريا لعقود.

مقالات ذات صله

علق على المقال