الأحد, 20 مايو, 2018

بارزاني لمهرجان كولن: الاستفتاء انتصار آخر في تاريخ حركة التحرر الكردستانية
بارزاني لمهرجان كولن: الاستفتاء انتصار آخر في تاريخ حركة التحرر الكردستانية

بارزاني لمهرجان كولن: الاستفتاء انتصار آخر في تاريخ حركة التحرر الكردستانية

سرباز كريم – أربيل – آشا نيوز

أكد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، اليوم السبت، أن استفتاء الاستقلال الذي سيجري في 25 أيلول / سبتمبر المقبل، هو انتصار آخر في تاريخ حركة التحرر الكردستانية.

وقال بارزاني في رسالة وجهها إلى مهرجان كولن بألمانيا لدعم استقلال كردستان، والذي شارك فيك الآلاف من كرد المهجر، بغالبيةمن كرد سوريا: «إن قرار الاستفتاء هو قرار شعب كردستان، وقرار جميع المكونات القومية والدينية في كردستان، وانتصار كبير آخر في تاريخ حركة التحرر الكردستانية»، مؤكداً أن «الاستفتاء ليس هدفاً بذاته، إنما وسيلة في سبيل تحقيق هدف أكبر، وهو الاستقلال. وهذا الهدف ليس من أجل الكرد فقط، إنما من أجل جميع القوميات والأديان التي تعيش في كردستان».

وأشار بارزاني، إلى أنه «على الرغم من جميع تلك الكوارث التي جلبتها الحكومة العراقية لكردستان، بعد انهيار النظام البعثي، بذلت كورستان كل جهدها لبناء عراق جديد  فيدرالي  وديمقراطي، على أساس الشراكة والتوافق، إلاّ أن جميع هذه المساعي لم تثمر عن نتائج»، مبيناً «حصلت اتفاقات، وتم خرقها، وضعت قوانين ولم تطبق، لم يتم الالتزام بالدستور وتم خرقه، حتى وصل الأمر إلى قطع قوت شعب كردستان، مع هيمنة عقلية الإنكار والانتقاص من الشعب الكردستاني، العقلية التي لا تقبل الشراكة».

ومضى الرئيس بارزاني بالقول: «لقد يئس شعب كردستان من البقاء مع العراق، ولا يريد تكرار تجارب الماضي الفاشلة ، وليس مضطراً لان يقبل بالتبعية الى مالانهاية ويغفل عن حقوقه” .  مضيفاً ” إننا نطالب بحق طبيعي وقانوني  شعب كردستان يريد نيل حقوقه بالطرق السلمية بعيداً عن العنف، ويؤسس أفضل العلاقات مع العراق والجيران ودول المنطقة».

وأكد رئيس إقليم كردستان، أن «هدف الاستفتاء هو إيصال رسالة ومطلب مواطني كردستان إلى العالم، بأنهم يريدون الاستقلال والسلام .. «لابد من الاستقلال، حتى يتمكن شعب كردستان من حماية نفسه ويعيش في سلام ويتطور . شعب كردستان حتى يتمكن من حماية نفسه من حروب ومشاكل مع العراق، يجب أن يحصل على الاستقلال، لهذا، من الأفضل أن يكون كردستان والعراق جارين جيدين، كي لا تنشب مشاكل أكبر بينهما، وكي لا يعيش الطرفان في ضيق وخوف».

ودعا بارزاني في ختام رسالته الكرد إلى مناصرة الاستقلال من أجل السلام والتنمية ومستقبل الأجيال القادمة.

مقالات ذات صله

علق على المقال