الأحد, 23 سبتمبر, 2018

الحسكة: ناشط إعلامي كردي يواجه مرض السرطان بشجاعة

الحسكة: ناشط إعلامي كردي يواجه مرض السرطان بشجاعة

بلند علي – القامشلي – آشا نيوز

وجه الناشط الإعلامي الكردي، شيرزاد سيدو رسالة إلى أصدقائه بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك موضحاً فيها وضعه الصحي واستمراره في تلقي العلاج من مرض خبيث من الدرجة الثالثة في المستقيم.

وكتب سيدو على صفحته في موقع التواصل الأجتماع الفيسبوك يوم الخميس، منشوراً قال فيه “إلى جميع أصدقائي ومعارفي سأكتب قليلاً عن حالتي لكي يطمأن قلوبكم، وأتمنى للجميع الخير والعافية في قدوم عيد الأضحى المبارك، وأن ينعم الله عليكم وعلى البلاد باليُمن والسرور”.

وأضاف سيدو ” أصدقائي كما سمعتم، أنني قد أبتلاني الله بمرضٍ مستعصٍ، وأسال الله أن يبعد عنكم هذا البلاء. حقيقة أنا مصاب بورمٍ خبيثٍ من الدرجة الثالثة في المستقيم، وأنا الآن في دمشق أتعالج في مشفى البيروني للأروام، وبعون الله قد اجتزتُ العلاجين الكيميائي والشعاعي على مدى خمس وعشرين جلسة على مدار شهر ونصف، وأنا الآن في فترة نقاهة علاجية حتى يستعيد جسدي عافيته ويتخلص من أضرار الأشعة والمواد الكيميائية التي تسير في جسدي، لربما يعتقد البعض أن هذه المصيبة لا يمكن أن يتجاوزها أحد، ولكن أقول أن المرء إذا ما أراد شيئاً من عزم إرادته ويقينه، لابدّ أن يجتازه، فلا شيء مستحيل، إنما المُراد يحتاج إيماناً صلباً”.

وأشار سيدو إلى أنه “في فترة النقاهة هذه أدركت وبعد أن تابعت الفحوصات عند الأطباء المختصين حقيقة أن الإنسان يمكنه أن يجتاز أي شيء.”

موضحاً “سأتقدم إلى العمل الجراحي في الخامس والعشرين من سبتمبر، ليتم استئصال الورم الخبيث على أكمل وجه وتحت أيدي أفضل جراحي دمشق”.

واختتم سيدو منشورة بالقول ” أتقدم بجزيل الشكر لجميع من تواصل معي، وأطمن على صحتي، وسأكون ممنونا طوال حياتي لبعض الأصدقاء الذين وقفوا بالقرب مني في هذه الفاجعة التي تملكّتني, وأقول للجميع أني على عافيتي وسأقاوم هذه المرض بكل ما أتاني الله من قوة، إلى أن أتعافى وأعود إلى مدينتي ومسقطي قلبي وسيدة المدائن (الحسكة).”.

شيرزاد سيدو ناشط إعلامي من مدينة الحسكة عمل مع العديد من المواقع والمؤسسات الإعلامية المحلية، كما قام بتفطية أخبار مدينة الحسكة والحوادث التي جرت فيها من تفجيرات إرهابية وهجمات لتنظيمات إرهابية ومتطرفة وكان قد أسس مؤخراً منظمة مدنية بأسم (منظمة آشنا الشبابية).

مقالات ذات صله

علق على المقال