الأحد, 24 يونيو, 2018

عبد الباقي يوسف يوجه انتقادات شديدة لمكتب جنيف للمجلس الوطني الكردي
عبد الباقي يوسف يوجه انتقادات شديدة لمكتب جنيف للمجلس الوطني الكردي

عبد الباقي يوسف يوجه انتقادات شديدة لمكتب جنيف للمجلس الوطني الكردي

مايا سليمان- القامشلي – آشا نيوز

وجه القيادي في حزب يكيتي الكردي وممثل الحزب في مدينة السليمانية باقليم كردستان اليوم السبت، أنتقادات شديدة لمكتب جنيف التابع للمجلس الوطني الكردي، متهماً المكتب بتنصيب نفسه بديلاً عن الأمانة العامة للمجلس الوطني.

وكتب القيادي المعروف بمواقفه المنتقدة للمجلس الوطني الكردي، في صفحته على الفيسبوك منشوراً جاء فيه ” لم يبقى لإجتماع الرياض2 إلا نحو شهر أو أكثر قليلاً، ومكتب متابعة جنيف الذي نصب نفسه بديلاً عن الأمانة العامة للمجلس الوطني لم يحرك ساكناً لوضع الجهات المعنية الدولية بالمسألة السورية أمام مسؤليتها تجاه تهميش المكون الكردي، وتقذيم حقوقه، وحصره في حقوق المواطنة من قبل الهيئة العليا للمفاوضات”.

وأشار يوسف إلى أن “يبدو أن جل إهتمام أعضاء المكتب المذكور أصبح محصور في عقد الإجتماعات، وتبرير إخفاقاتهم، والاتصال بداعميهم، و مناصريهم لتثبيت مواقعهم من خلال التأجيل المتكرر لعقد مؤتمر المجلس الوطني الكردي، في وقت يطالب الشارع الكردي بضرورة قيام المجلس بمراجعة شاملة لسياساته ومواقفه، خاصة مايجري في جنيف من ضياع لحقوق الشعب الكردي”.

وكان قد عقد مكتب التنسيق والمتابعة لاعمال جنيف للمجلس الوطني الكردي اجتماعاً في 12-13/2017 في مدينة هولير عاصمة اقليم كردستان العراق واتخذ الاجتماع قرارات منها ضرورة تمثييل المجلس الوطني الكردي في مؤتمر رياض القادم بكيانه المستقل وتلافي الاجحاف الذي لحق بالكرد وبتمثيلهم في مؤتمر الرياض السابق حسب ما جاء في تصريح لمكتب التنسيق والمتابعة.

مقالات ذات صله

علق على المقال