الأحد, 23 سبتمبر, 2018

التقدمي يدعو كردستان وبغداد إلى الحوار بعيدا عن لغة التصعيد والتهديد

التقدمي يدعو كردستان وبغداد إلى الحوار بعيدا عن لغة التصعيد والتهديد

دلشاد كدو – القامشلي – اشا نيوز

دعت اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا حكومة الإقليم والحكومة المركزية في بغداد إلى ضبط النفس واللجوء إلى الحوار لحل القضايا العالقة بالطرق والوسائل الدبلوماسية بعيدا عن لغة التصعيد والتهديد.

واصدرت اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا بلاغا حول اجتماعها الاعتيادي في 23-9-2017، وناقشت العديد من القضايا السياسية والتنظيمية.

واوضح البلاغ انه “على الصعيد الوطني تم مناقشة الأوضاع العامة التي تتفاقم يوما بعد يوم بسبب استمرار الحرب المدمرة في البلاد، التي أدت إلى تشريد وتهجير الملايين من المواطنين، مما كان سببا في ازدياد معاناة السوريين مما دفع المجتمع الدولي إلى البحث عن حل سياسي لهذه الأزمة، ودعا الاجتماع في هذا السياق إلى حوار مباشر ومسؤول وبدون شروط مسبقة للتوصل إلى حل يضع نهاية لمعاناة السوريين”.

وعلى الصعيد الكردي” شدد الاجتماع على ضرورة الحوار والتواصل بين الأطر السياسية الكردية ( المجلس الوطني الكردي، حركة المجتمع الديمقراطي، التحالف الوطني الكردي ) وحزبنا وغيره من الأحزاب خارج هذه الأطر للتوصل إلى صيغ وثوابت مشتركة للحفاظ على مصالح الشعب الكردي في سوريا، والوصول إلى موقف كردي موحد للحوار مع الجهات المعنية بحل الأزمة السورية، وتأمين الحقوق القومية للشعب الكردي في سوريا، وأكدت اللجنة المركزية على ضرورة تشكيل ( منصة كردية ) تمثل القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني لتمكين الشعب الكردي من المشاركة في المؤتمرات والمحافل الدولية المعنية بالأزمة السورية”.

وعلى الصعيد الكردستاني اشار التقدمي إلى انه “ناقش الاجتماع مطولا الأوضاع العامة في كافة أجزاء كردستان، وخاصة في كردستان العراق، حيث أبدى المجتمعون تأييدهم لحق الشعب الكردي بإجراء الاستفتاء العام في كردستان، وذلك وفقا لمبدأ حق تقرير المصير لشعب كردستان، الذي أقرته العهود والمواثيق الدولية ذات الصلة”.

ودعا التقدمي “حكومة الإقليم والحكومة المركزية في بغداد إلى ضبط النفس واللجوء إلى الحوار لحل القضايا العالقة بالطرق والوسائل الدبلوماسية بعيدا عن لغة التصعيد والتهديد”.

مقالات ذات صله

علق على المقال