الثلاثاء, 21 نوفمبر, 2017

نتنياهو وبوتين يبحثان وضع الإقليم وعقد روسي لنفط كردستان رغم تحذير بغداد
نتنياهو وبوتين يبحثان وضع الإقليم وعقد روسي لنفط كردستان رغم تحذير بغداد

نتنياهو وبوتين يبحثان وضع الإقليم وعقد روسي لنفط كردستان رغم تحذير بغداد

شيرين حسو – برلين – آشا نيوز

تلقى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اتصالا من رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، تناولا فيه الأوضاع في المنطقة وقضايا سوريا وإيران، ليبرز أيضا تطرقهما إلى التطورات في إقليم كردستان العراق، في وقت كانت فيه شركة النفط الحكومة الروسية “روس نفط” توقع على عقود جديدة مع الإقليم، رغم التحذير المسبق الذي أصدرته حكومة بغداد.

وقالت شركة “روس نفط” الروسية إنها وقّعت الأربعاء مع حكومة إقليم كردستان الوثائق الضرورية من أجل تنفيذ اتفاق مشاركة الإنتاج في خمس مناطق بإقليم كردستان العراق.

وذكرت الشركة أن الإنتاج التجريبي قد يبدأ عام 2018، وفي حال نجاحه فإن التطوير الكامل للحقول الخمسة سيكون في عام 2021، مضيفة أن التقديرات المحافظة لاحتياطيات الحقول الخمسة تشير إلى وجود 670 مليون برميل على الأقل.

وفي موسكو، بحث الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، مسائل التسوية في سوريا، وعددا من الشؤون الإقليمية. وجاء في بيان الكرملين أن نتنياهو بادر إلى الاتصال ببوتين الأربعاء لبحث “مسائل التسوية في سوريا، والوضع القائم حول البرنامج النووي الإيراني، ونتائج الاستفتاء في إقليم كردستان العراق” وفقا لوكالة “نوفوستي” الروسية الرسمية للأنباء.

وكانت الحكومة العراقية قد طلبت مؤخرا من دول الجوار وقف التعامل التجاري والنفطي مع إقليم كردستان، بعد عمليات الاستفتاء التي أظهرت تأييد سكان الإقليم الواسع لخيار الانفصال عن بغداد.

مقالات ذات صله

علق على المقال