الثلاثاء, 21 نوفمبر, 2017

قائد فرقة البيشمركة المنسحبة من كركوك يصف بافيل طالباني بالخائن
قائد فرقة البيشمركة المنسحبة من كركوك يصف بافيل طالباني بالخائن

قائد فرقة البيشمركة المنسحبة من كركوك يصف بافيل طالباني بالخائن

مايا سليمان – عامودا – آشا نيوز

أعلن قائد القوة 70 في قوات البيشمركة شيخ جعفر شيخ مصطفى، ان الانسحاب من كركوك «كان انسحاباً تكتيكياً لتقليل الخسائر، وسنسترد مواقعنا».

وشدد شيخ مصطفى الذي يعتبر القائد الميداني الذي أصدر أمر الانسحاب للقوات،على ان «خطوتنا كانت انسحاباً تكتيكياً للحفاظ على قواتنا».

وقال: «ليس لدينا أي دعم عسكري من كُرد تركيا أو إيران، ولكنهم يدعموننا إعلامياً فقط»، متهماً إيران وتركيا بـ «إعطاء الضوء الأخضر للجيش العراقي للدخول للمناطق الكردية بإشراف من طهران».

ووصف شيخ مصطفى، نجل الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني (الأمين العام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بافيل طالباني الذي سبق ووافق على الاقتراح الأميركي والدولي بتأجيل الاستفتاء) بأنه «خائن، ليس معه سوى زمرة صغيرة»، موضحاً في الوقت ذاته أنه «رغم ما فعله نحاول أن نتجنب أي صدام بين الفصائل الكردية – الكردية وحل المشكلات من خلال المفاوضات».

ولفت إلى أن «رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني أعطى توجيهاته بإعادة تنظيم قوات البيشمركة ومقاومة جيش الاحتلال»، كاشفاً «عن تطورات جديدة على الأرض خلال الفترة المقبلة، ونحن مصرون على استعادة كل الأراضي التي استولى عليها الجيش العراقي والحشد الشعبي».

واختتم قائلاً «مستعدون للدفاع الكامل عن أراضينا وديارنا وأهلنا، ولن نفرط أبداً في ذلك الحق تحت أي ظرف من الظروف».

مقالات ذات صله

علق على المقال