الثلاثاء, 21 نوفمبر, 2017

الإدارة الذاتية توقف عبور الحالات الإنسانية من معبر فيشخابور إلى كردستان
الإدارة الذاتية توقف عبور الحالات الإنسانية من معبر فيشخابور إلى كردستان

الإدارة الذاتية توقف عبور الحالات الإنسانية من معبر فيشخابور إلى كردستان

بشار خليل – القامشلي – آشا نيوز

اكد المرصد السوري لحقوق الانسان، الخميس، ايقاف إدارة معبر فيشخابور لعبور جميع الحالات الانسانية بين سوريا واقليم كردستان العراق.

وذكر بيان للمرصد اليوم (26 تشرين الاول 2017) اطلعت عليه NRT عربية، ان لديه علما بأن “ادارة معبر فيشخابور الحدودية مع إقليم كردستان، والتابعة للإدارة الذاتية الديمقراطية لمقاطعة الجزيرة، أغلقت المعبر بشكل مؤقت، نتيجة العمليات العسكرية التي تدور في الجانب المقابل للحدود السورية – العراقية، بين القوات العراقية والحشد الشعبي، وقوات البيشمركة.

واضاف البيان، ان ادارة المعبر اكدت في تعميمها أنه جرى إيقاف عبور الحالات الإنسانية من معبر فيشخابور الحدودي”، الى اقليم كردستان، نتيجة الوضع المتأزم وغير المستقر في معبر فيشخابور”.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد ذكر قبل ساعات ان خسائر بشرية وقعت في معبر حدودي غير رسمي يصل بين الأراضي العراقية والجانب السوري، والذي تتمركز فيه وحدات حماية الشعب، حيث أكد المرصد السوري مقتل شخص على الأقل كان يعمل في المعبر الحدودي، فيما أصيب 4 آخرون بينهم عنصران من وحدات حماية الشعب الكردي وقوات الأمن الداخلي الكردي “الآسايش”.

واشار الى سقوط قذائف خلال الاشتباكات التي جرت في الجانب العراقي من الحدود، بين القوات العراقية والحشد الشعبي من جهة، والقوات الكردية (البيشمركة) من جهة أخرى، عند منطقة الوليد المقابلة لمنطقة السويدية السورية.

مقالات ذات صله

علق على المقال