الخميس, 18 أكتوبر, 2018

إبراهيم برو: طالبنا الأتراك والروس بعدم الهجوم على عفرين وعلى الاتحاد الديمقراطي أن يراجع حساباته

إبراهيم برو: طالبنا الأتراك والروس بعدم الهجوم على عفرين وعلى الاتحاد الديمقراطي أن يراجع حساباته

مايا سليمان – عامودا – آشا نيوز

دعا سكرتير حزب يكيتي الكردي إبراهيم برو القوى الدولية التدخل لمنع التدخل العسكري التركي في عفرين، وطالب حزب الاتحاد الديمقراطي بعدم جعل “كردستان سوريا” ساحة صراع بين أنقرة وحزب العمال الكردستاني.

وقال برو القيادي البارز في المجلس الوطني الكردي وعضو مكتب العلاقات الخارجية للمجلس أنه “طالبنا الأتراك والروس بعدم شن اي هجوم على عفرين لكننا نطالب حزب الاتحاد الديمقراطي بعدم جعل كردستان سوريا ساحة لتصفية النزاعات بين العمال الكردستاني وتركيا”.

واضاف برو  في لقاء تلفزيوني ان “تركيا تستعد لعملية عسكرية لكنني اعتقد أن أطرافا دولية ستتدخل ولن يكون هناك اجتياح لعفرين”.

وتابع “نحن ضد اي عملية عسكرية في عفرين وضد مقتل المدنيين وعلى الاتحاد الديمقراطي أن يراجع حساباته ويتقبل الشراكة مع الأطراف الكردية الاخرى لأن أمريكا لن تحميه للأبد”.

واضاف “منذ سنوات ونحن ندعو الاتحاد الديمقراطي لعدم التدخل في مناطق مثل منبج والرقة ودير الزور وتل رفعت ودير جمال والطبقة وغيرها لكنهم مستمرون ويقولون اليوم بأنهم سيحررون ادلب ايضا”.

وتابع ان “هذا ما يعطي الذريعة لفصائل المعارضة العسكرية بالمشاركة في الهجوم التركي المزمع شنه على عفرين”.

وقال برو ان “الجيش الذي تنوي امريكا تشكيله ليس لحماية كردستان سوريا حسب يروج له البعض بل لحماية المصالح الامريكية والكرد ليسوا إلا وقودا للحرق فيه”.

وشدد  برو على “ضرورة تشكيل قوة عسكرية كردية تضم كافة الاطراف وخصوصا بيشمركة روج لحماية كردستان سوريا وبذلك لاتبقى ذريعة لتركيا لمهاجمة كردستان سوريا”.

مقالات ذات صله

علق على المقال