الأربعاء, 19 سبتمبر, 2018

قوات سوريا الديمقراطية تلقي القبض على أخطر الجهاديين الفرنسيين في صفوف داعش

قوات سوريا الديمقراطية تلقي القبض على أخطر الجهاديين الفرنسيين في صفوف داعش

نالين يوسف – الحسكة – آشا نيوز

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية الخميس، إلقاء القبض على أخطر الجهاديين الفرنسيين في صفوف تنظيم “داعش” قبل أيام أثناء اختبائه في محافظة الرقة شمال سوريا.

وقالت قوات سوريا الديمقراطية في بيان، انه “وبعد عمليات تحري و متابعة نفذت وحدات العمليات الخاصة للاستخبارات العسكرية في قوات سوريا الديمقراطية عملية خاصة يوم السبت 19 أيار 2018 أدت لاعتقال مجموعة من إرهابيي تنظيم داعش الإرهابي كان على رأسهم أدريان ليونيل كيالي الملقب ابو أسامة الفرنسي أخطر إرهابيي تنظيم داعش برفقته زوجته و الذي كان له دور في هجمات باريس في تشرين الثاني 2015، كما كان له دور في هجوم مدينة نيس 14 تموز 2016”.

وأوضح البيان، ان “الإرهابي أدريان كيالي /ابو أسامة الفرنسي من أصول فرنسية مواليد 1983 اعتنق الإسلام عام 2003 واعتقل في فرنسا عام 2010 بتهمة انتماءه للمنظمات الإرهابية ثم أفرج عنه لاحقا ، لينضم إلى تنظيم داعش الإرهابي و يعبر إلى سوريا يوم 6 آذار 2015 عبر بوابة تل أبيض / آق جقلة”.

وأضافت قوات سوريا الديمقراطية، انه وبعد “خسارة الإرهابيين للعديد من المدن التي كانوا يسيطرون عليها و تحرير مدينة الرقة من قبضتهم حيث كان الإرهابي ابو أسامة الفرنسي متواجدا فيها ، تخفى في منطقة الرقة ريثما تحين له الفرصة للعبور إلى تركيا، ومنها إلى أوربا، و نتيجة عمليات البحث و المتابعة تم إلقاء القبض عليه”.

ويُعد واحداً من أخطر الجهاديين الفرنسيين في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية. كما يُعرف بإعلانه تبني تنظيم الدولة الإسلامية لهجمات نيس في العام 2016.

وألقت قوات سوريا الديموقراطية، التي تسيطر على مناطق واسعة في شمال وشمال شرق البلاد، القبض على عشرات العناصر الفرنسيين في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية وبينهم توماس برنوين وايميلي كونيغ.

مقالات ذات صله

علق على المقال