الإثنين, 16 يوليو, 2018

آلدار خليل يكشف أسباب إزالة صور ورموز حزب العمال الكردستاني من الساحات العامة

آلدار خليل يكشف أسباب إزالة صور ورموز حزب العمال الكردستاني من الساحات العامة

مايا سليمان- عامودا- آشا نيوز

كشف الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي، آلدار خليل، أن قرار الإدارة الذاتية حول إزالة صور وإعلام حزب العمال الكردستاني من الساحات العامة يدخل في إطار تطوير المدن والبلدات تنظيمياً، مجتمعياً وخدمياً.

وقال خليل في بيان اطلعت عليه آشانيوز، إن “ثورة شعبنا في روج آفا وشمال سوريا ثورة حُرة، شاملة تسعى لإحداث التطور دوماً وعلى كافة المجالات فباتت متقدمة نوعياً مقارنة مع الظروف والهجمات عليها، إحدى جوانب التطور المهمة هو أننا نسعى لتطوير مدننا وبلداتنا تنظيمياً، مجتمعياً وخدمياُ”.

وأضاف القيادي البارز في حركة المجتمع الديمقراطي أن “قرار المؤسسات والجهات ذات الصلة بإزالة المظاهر الإعلانية واللافتات والاعلام من الساحات والأماكن الموزعة فيها بشكل عشوائي يأتي في سياق بند التطور المذكور وتنظيم الأمور وتعديلها بدقة أكثر حيث سيكون هناك دائماً اماكن مخصصة لمثل هذه الفعاليات”.

وأشار إلى أن “من يستثمر هذا الموضوع ويربطه بمواضيع كيدية يبرهن عن مدى بساطة تفكيرة وبعده عن فهم جانب من جوانب ثورتنا، كل شهيد وراءه الآلاف ورموزنا وشهداؤنا في وجداننا أما حملات تشويه مسيرتنا التطورية فهي تأتي في سياق العرقلة وخدمة لمن راهن على سقوط مشروعنا الذي بات الوحيد الضامن للحل والاستقرار”.

ونقلت صحيفة “الوطن” السورية، عن مصادر لم تسمها اليوم الخميس، أن “الإدارة الذاتية قامت بإزالة أعلام حزب الاتحاد الديمقراطي وصور الشهداء وزعيم العمال الكوردستاني، عبد الله أوجلان من الشوارع والساحات الرئيسة في مدينتي القامشلي والحسكة”.

وبحسب الصحيفة فإنه “من المقرر أن تشمل عملية إزالة الصور مدن رأس العين وعامودا في الأيام القليلة القادمة”.

مقالات ذات صله

علق على المقال