الإثنين, 16 يوليو, 2018

محمد إسماعيل يؤكد انسحاب حزب يكيتي من اجتماع الأمانة ويشدد على وحدة المجلس الكردي

محمد إسماعيل يؤكد انسحاب حزب يكيتي من اجتماع الأمانة ويشدد على وحدة المجلس الكردي

شيار خليل – القامشلي – آشا نيوز

أكد القيادي البارز في المجلس الوطني الكردي، محمد إسماعيل، انسحاب ممثل حزب يكيتي الكردي من اجتماع الأمانة العامة مشدداً على حرصهم على وحدة المجلس الكردي.

واجتمعت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي اليوم الجمعة في مدينة قامشلو /القامشلي شمال شرقي سوريا.

وقال عضو المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا في تصريح لـ آشا نيوز أنه “بناء على قرار حزب يكيتي انسحب ممثل الحزب من اجتماع الأمانة العامة ونحن حريصون على وحدة المجلس ونؤكد عدم وجود أي خلافات داخل المجلس الوطني الكردي “.

ونوه إسماعيل إلى “وجود قضايا ليس من صلاحيات مكتب الأمانة العامة اتخاذ قرارات بشأنها لذلك تم ترحيلها إلى الاجتماع العام للمجلس”.

وحول اسباب انسحاب حزب يكيتي من الاجتماع إسماعيل أوضح لـ آشا نيوز أن “حزب يكيتي طالب بمنصب نائب رئيس الائتلاف ولكن هذا القرار يجب ان يتخذه المجلس وليس من صلاحيات الأمانة العامة اتخاذه”.

واشار إسماعيل إلى أنه “ناقشنا مسألة ممثلينا في اللجنة الدستورية وكذلك في الهيئة العليا للمفاوضات بعد الإقرار بالمجلس الوطني الكردي كياناً سياسياً مستقلاً في هيئة المفاوضات السورية ومن المقرر أن يحدد المجلس الكردي في اجتماعه العام ممثله في هيئة المفاوضات”.

و أقرت هيئة المفاوضات السورية التابعة للمعارضة والتي يرأسها نصر الحريري، الثلاثاء، 26 حزيران، 2018، اعتبار المجلس الوطني الكردي كياناً سياسياً مستقلاً في صفوفها.

مقالات ذات صله

علق على المقال