اغتصاب جماعي لفتاة ألمانية والمتهم الرئيسي شاب من القامشلي

0 855

آشا نيوز – وكالات

تعرضت فتاة في مدينة فرايبورغ الألمانية لاغتصاب جماعي من قبل 8 أشخاص يحملون الجنسية السورية، باستثناء واحد منهم يحمل جواز سفر ألماني.

وقالت صحيفة “بيلد”، التي أوردت النبأ، إن مدينة فرايبورغ التي تقع جنوبي ألمانيا شهدت جريمة اغتصاب فتاة تبلغ من العمر 18 عامًا، اشترك فيها 8 أشخاص، مشيرة إلى أن الحادثة وقعت قبل أسبوعين.

وتروي الصحيفة أن الفتاة فوجئت، عندما كانت تهم بالخروج من ملهى ليلي، بأحد الشبان يسحبها ليقودها إلى منطقة مظلمة قريبة من الملهى، وقام باغتصابها بين الأشجار، ثم نادى رفاقه السبعة ليتناوبوا كذلك على اغتصاب الفتاة دون أن تستطيع منعهم أو الدفاع عن نفسها؛ لأنها كانت تحت تأثير مخدر.

وأظهرت التحقيقات الأولية، أن المتهم الرئيس هو “ماجد.ح” عمره 21 عامًا وهو من مدينة القامشلي، وله سوابق في التعاطي والاتجار بالمخدرات.

واستطاعت الشرطة الألمانية أن تعتقل أول المشتبه بهم يوم 20 تشرين أول/أكتوبر الجاري، ثم اعتقلت 7 جناة آخرين، آخرهم يوم 25 الجاري، علمًا أن عدد المتورطين في الاغتصاب قد يصل إلى 15 شخصًا، حسب “بيلد” التي أكدت أن الجناة لم يتركوا الضحية إلا عند الساعة الرابعة فجرًا.

وأكدت الصحيفة أن السوريين السبعة عاشوا في مخيمات اللاجئين، وأن “ماجد.ح” جاء إلى ألمانيا عام 2014.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...