إبراهيم برو: الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على فك ارتباط PYD بـ العمال الكردستاني

برو: سيدفع الشعب الكردي في سوريا ضريبة استمرار العلاقة بين PYDو PKK

0 351

آشا ينوز – متابعات

قال عضو هيئة العلاقات الخارجية للمجلس الوطني الكردي، إبراهيم برو أمس الجمعة، أن الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على قطع ارتباط حزب الاتحاد الديمقراطي بحزب العمال الكردستاني (PKK) مشيراً إلى انه في حال عدم تحقق ذلك سيدفع الشعب الكردي في سوريا ضريبة استمرار هذه العلاقة بين الطرفين.

وأوضح القيادي الكردي البارز في تصريح له “يبدو ان موقف الولايات المتحدة قد تغير قليلاً حيال بقائها في سوريا، سابقا كان بقائها متعلق بشكل رئيسي بمحاربة داعش، الآن هناك مسئلةالتواجد الإيراني في سوريا وايجاد الحل السياسي للأزمة السورية”.

واشار سكرتير حزب يكيتي، إبراهم برو إلى أن الولايات المتحدة اصبحت بحاجة لعلاقات جديدة ولذلك ارسلت أمريكا رسائل قاسية لحزب العمال الكردستاني (PKK) ليعتبر منها حزب الاتحادي الديمقراطي ليعمل الأخير وفق اجندات المرحلة الجديدة.

ونوه برو أن “امريكا منذ العام ٢٠٠٤ تكرر موقفها بضرورة قطع العلاقات بين حزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي”.

واختتم برو حديثه بالقول أن “أمريكا تعلم جيدا ان PYD لن ينفصل ابداً عن PKK عبر الطرق السلمية والحوار  لذلك توجه امريكيا الآن لممارسة ضغط جدي لوضع الاتحاد الديمقراطي أمام خيارين اما الانفصال عن العمال الكردستاني أو دفع ضريبة الاستمرار بالارتباط معه، ولكن وما ينتج عن هذا الخيار سيعود بالضرر على عموم الشعب الكردي”.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد أعلنت قبل أيام عن مكافأة مالية لقاء معلومات عن ثلاثة قادة بارزين في حزب العمال الكردستاني.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...