5 نقاط عسكرية أمريكية على الحدود مع تركيا لحماية مناطق “قسد”

أميركا تدرب 30 ألفاً من مقاتلي "قسد" شرق سوريا لـ«احتواء» إيران

417

آشا نيوز – القامشلي

بدأ الجيش الأميركي أمس السبت إقامة 5 نقاط مراقبة على حدود تركيا، ضمن إجراءات واشنطن لتعزيز الوجود العسكري والدبلوماسي شمال شرقي سوريا.

وشملت توقيع مذكرة تفاهم لمدة سنة لتدريب 30 ألف عنصر تابع لـ«قوات سوريا الديمقراطية» الكردية – العربية لمحاربة «خلايا داعش»، إضافة إلى «احتواء» إيران.

وقال قيادي في «وحدات حماية الشعب» الكردية، القوة الرئيسية في «قوات سوريا الديمقراطية» الذراع البرية للتحالف الدولي ضد «داعش» بقيادة واشنطن، لـ«الشرق الأوسط»، إن الجيش الأميركي بدأ أمس إقامة 3 نقاط في تل أبيض ونقطتين في عين العرب (كوباني) على حدود تركيا، بهدف «حماية ظهر القوات السورية الحليفة ضد (داعش)».

وتأتي نقاط المراقبة الخمس، التي ستعقبها خطوات مماثلة في رأس العين وعامودا والدرباسية على حدود تركيا، ضمن خطوات عسكرية ودبلوماسية لتنفيذ الاستراتيجية الأميركية الهادفة لتحقيق 3 أمور: محاربة «داعش» ومنع عودته، وإخراج إيران من سوريا، والدفع نحو حل سياسي سوري.

وكشف القيادي أن مذكرة تفاهم وقعت بين «قوات سوريا الديمقراطية» والتحالف تضمنت برنامج عمل لمدة سنة واعتماد موازنة للعمل معاً لإنهاء «داعش» و«محاربة خلاياه النائمة» وتدريب 30 ألفاً من المقاتلين، يضافون إلى 60 ألفاً موجودين حالياً. وأوضح القيادي أن «الاتفاق قابل للتمديد نهاية 2019».

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...